شكر من الشماس جبرائيل حبيب عطالله الى مؤمني خورنة مار يوحنا الرسول في هولندا

احبتنا مؤمني خورنة مار يوحنا الرسول بمراكزها السبعة المباركين بالرب

الاب الفاضل سعدي خضر خوري الرعية المحترم

في البداية اشكر العناية الالهية التي رافقتني منذ تكليفي بتدبير الخورنة من قبل غبطة ابينا البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان الكلي الطوبى   لحين تعيين كاهن جديد للرعية والحمد لله بعد طول انتظار دام  ثمانية اشهر  من كاهن زائر الى كاهن اخر و بمعانات مريرة بحق اقولها.

كانت ايام صعبة الكل ينظر ما تؤول اليه الاحداث,  التركة ثقيلة لكن  بالصبر والصلاة اجتزنا المرحلة بامان, بالرغم من المنغصات الكثيرة ,والمناكبات  والتقاطعات, لكن  الروح القدس  يعمل في الكنيسة فعلا وتعيين الاب سعدي هو عمل لبناء الكنيسة الحية التي هي انتم احبائي,  كذالك مساندة وتوجيه غبطة ابينا البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان الكلي الطوبى  نتقبل اياديه وبركته , الذي وقف عن كثب  بزياراته الى هولندا ليشد من عزيمتنا ويؤازرنا في محنتنا  من دون كاهن معين, وكذلك الاب الفاضل رامي قبلان الزائر الرسولي الذي تحمل معنا عبء المسؤولية تحياتي وقبلاتي وشكري له, اوجه شكري للخيرين من احبتنا المؤمنين في كل المراكز الذين ازروني في تلك المرحلة الحرجة, شكري لاخوتي الشمامسة , واجواق الكنائس لشبيبتنا , ولكادر التعليم المسيحي والاعلاميين. شكري  للجان الخورنية  قاطبة من دون استثناء ,شكري للعاملين بالكنيسة متطوعين لخدمة مذبح الرب في عموم مراكزنا في هولندا,شكري لكل الذين يعملون بصمت لمن انتاجهم كثير  ,شكري لكل المشتركين والمتبرعين الذين تجود اياديهم بالمال لديمومة عمل الخورنة , شكري مقرون بالمحبة لكم جميعا  احبتي لما ابديتموه من تشجيع ومؤازرة لي للاستمرار بالخدمة  ما جعلني انسى التعب والسهر والمتابعة  , اقدم اعتذاري الى عائلتي التي تحملتني بالصبر والمحبة  في تلك الفترة .

من هذا اليوم يكون الاتصال المباشر مع الاب سعدي في  كل الرتب من الزواج والعماذ وكتب التأييد ومطلق الحال وغيرها من الامور الادارية للكنيسة وكذالك الطقسية والليتورجية, وسوف ينشر رقم الهاتف الخاص بالاب سعدي لاحقا.

نعمل معا لاعلاء شان الكنيسة الجامعة , ونتمنى للاب سعدي الموفقية في رسالته  لخدمة الرعية.

اخيرا اقدم اعتذاري اذا صدر مني ما اتعبكم او اذا قصرت  مع احد  بالرغم ان هناك من اتعبني لكن مصلحة الكنيسة فوق الاعتبارات الشخصية والرب يباركنا جميعا  امين.

الشماس الانجيلي جبرائيل عطالله

هولندا  في 4/8/  2019.