ارسالية ارنهم تحتفل بعيد الاب

” عيد الاب، هو عيد التضحية والعهد والوفاء ”

هكذا توج احتفال عيد الاب، في كنيسة الام (ارنهم) , الجمعة  15-6-2018 ، بحضور عدد من الآباء وعائلاتهم.

بداية قدم الشماس نشوان بنوشا مسؤول اللجنة الاجتماعية في خورنتنا، للحضور الاب فراس دردر.
والقى الاب فراس كلمة عن معنى هذا العيد، وما يحمل من معاني سامية ومقدسة، متذكرين جميعا دور القديس مار يوسف حامي العائلة المقدسة، ومربي الطفل يسوع، الذي بقى أمينا لهم، بالرغم من الشكوك والصعوبات التي داهمته، لكن ظل مار يوسف مقاوما محن المواقف والظروف، في سبيل المحافظة على دعوته السامية، إلا وهي العائلة المقدسة.
وهكذا على كل أب ان يكون دوره على شاكلة هذا القديس، اي ان يكون خادما وكادحا ومضحيا لعائلته، حتى الرمق الاخير من حياته.
متذكرا الحضور وخاصة نحن من نعيش في هذا البلد الاوربي، الذي تختلف ثقافته وعاداته وتقاليده، عن مفهوم ثقافتنا الشرقية، وما يترك من آثار ومفاهيم مختلفة عن معنى ودور العائلة في الحياة.
وبعد الكلمة تم قص كعكة العيد من قبل جميع الاباء، وبعده تم توزيع هدايا العيد كتذكار رمزي لكل واحد منهم.

وكانت لنا وقفة مع العائلات التي احييت ذكرى عيد زواجهم، اي اللذين مر على زواجهم سنوات عدة، ومنهم الشماس نشوان بنوشا والعازف وسام القس نعمان والسيد كرم اليعشيقي.

وبعدها استمر البرنامج بفقراته المنوعة من الأغاني والموسيقى ولعبة الدومبلة، بالإضافة إلى ألعاب اخرى.

وفي الختام انصرف الجميع مبتهجين فرحين ومسرورين، شاكرين الرب على انعاماته، وشاكرين كنيستهم التي تفكر بهم في كل مناسباتهم.

كل عيد أب وانتم بخير.